معلوماتنا تفيد أنكِ غير منضمه لأسرتنا المتواضعه

سجلي معنا ولن تندمي أبداً بإذن الله



 
الرئيسيةس .و .جبحـثدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 |هنا نصنع دعاتنا|الجلسة التدريبية السابعه في دورة صناعه داعية|

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ام نبيل
نجمة المنتدى
نجمة المنتدى


بلد الإقامه : مصر
علم بلادي : عدد المساهمات : 14863
نقاط : 21669
التقييم : 186
تاريخ التسجيل : 13/06/2010
العمر : 61
العمل/الترفيه : ربه منزل
المزاج : الحمدلله
جنسيتكِ : مصريه

مُساهمةموضوع: |هنا نصنع دعاتنا|الجلسة التدريبية السابعه في دورة صناعه داعية|   الأربعاء مايو 30, 2012 3:31 pm









[center]
[center]بسم الله الرحمن الرحيم





|اضـــــــااااءة |
قد نستثقل طول الطريق الذي نسير فيه
وقد نتعب من متابعتنا للجلسات
لكن لنتذكر
اننا تحفنا الملائكة ويذكرنا الله فيمن عنده بإذن الله
في جلساتنا التي نذكر الله فيها
ونسعى فيها لنتعلم اهم مهنة لنا في الحياة وهي نشر دين الله على بصيرة
ولا تنسوا
من لاح له الاجر هانت عليه التكاليف
فلننطلق مجددين نياتنا معلين راياتنا
نحن اصحاب همم تعانق القمم.


هذه الصورة بحجم اخر انقر هنا لعرض الصورة بالشكل الصحيح ابعاد الصورة هي 642x163.


| الانهــزامية في الدعــوة الى الله|


جلستنا اليوم مختلفة
عن كل ماسبق لانها تطرح جوانب سلبية في الداعيه
تعلمنا في الجلسات السابقة الايجابيات التي يجب ان يكون عليها الداعيه حتى تنجح دعوته
لكن اليوم نذكر السلبيات والمشاكل التي قد يقع فيها
الدعاه والتي قد تعرقل عملهم وتودي به الى الفشل لاسمح الله حتى نتجنب
الوقوع فيها..


عرفت الشر لا للشر ولكن لتوقيه!



1- ضعف الإيمان بالله تعالى:
فهذا السبب سبب لكل بلية , وله مظاهر كثيرة جدًا؛ منها: عدم الغيرة
والغضب إذا انتهكت محارم الله؛ لأن لهيب الغيرة في قلبه قد انطفأ , فتعطلت
الجوارح عن الإنكار , والرسول صلى الله عليه وسلم يصف هذا القلب المصاب
بالضعف بقوله في الحديث الصحيح عن حذيفة قال : ]تُعْرَضُ
الْفِتَنُ عَلَى الْقُلُوبِ كَالْحَصِيرِ عُودًا عُودًا فَأَيُّ قَلْبٍ
أُشْرِبَهَا (أي دخلت فيه دخولاً تامًا) نُكِتَ فِيهِ نُكْتَةٌ سَوْدَاءُ
(أي نقط فيه نقطة) وَأَيُّ قَلْبٍ أَنْكَرَهَا نُكِتَ فِيهِ نُكْتَةٌ
بَيْضَاءُ حَتَّى تَصِيرَ عَلَى قَلْبَيْنِ عَلَى أَبْيَضَ مِثْلِ الصَّفَا
فَلَا تَضُرُّهُ فِتْنَةٌ مَا دَامَتْ السَّمَاوَاتُ وَالْأَرْضُ
وَالْآخَرُ أَسْوَدُ مُرْبَادًّا (بياض يسير يخالطه السواد) كَالْكُوزِ
مُجَخِّيًا (مائلاً منكوسًا) لَا يَعْرِفُ مَعْرُوفًا وَلَا يُنْكِرُ
مُنْكَرًا إِلَّا مَا أُشْرِبَ مِنْ هَوَاهُ]

أخرجه البخاري ومسلم والترمذي وابن ماجة وأحمد .


2-عدم تصور أضرار المعاصي على الفرد والمجتمع :
وبالتالي لا يتحرك قلب من رأي حدود الله تنتهك ,
فيقعده ذلك عن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وهو يظن أنه في مأمن من
العقوبة إذا نزلت مع أن العذاب إذا نزل عم الصالح , ثم يبعث الناس على قدر
نياتهم.


3-الانعزال وعدم مخالطة الناس:
بحجة عدم تحمل رؤية المنكرات.


4- الحياء المذموم:
فكثير من الناس يخلط بين الحياء المحمود والحياء
المذموم، فحينما يرى منكرًا,فيعرض عن الإنكار بحجة الحياء قائلا:استحي
انصحه يمكن احرجه او يحرجني!

, فيرى أن ذمته قد برئت؛ بل ربما حمد نفسه على ذلك.
وكثير منا ترى اخوات لها متبرجات سافرات متعطرات في مراكز التسوق لكننا
نحجم عن نصحهم خوفا من ردة فعلهم اوحياء منهم واغلبنا يقع احيانا في هذه
الانهزامية التي قد نسأل عنها يوم القيامه لاننا راينا اختنا في الله على
منكر ولم ننهاها عنها والله المستعان..

واحيانا يعرض عن النصح خشية من ان يتعرض
للسخرية والاستهزاء!!

5- التردد على أماكن اللهو والعبث بدون قصد الإنكار عند رؤية المنكر:

وهذا يجعله ينتقل بين ثلاث مراحل هبوطًا :
المرحلة الأولى : يورث عند الإنسان قلة الإحساس.
المرحلة الثانية: تدب في النفس إلف المعصية.
المرحلة الثالثة : يزول قبحها من القلب.


6-مجالسة أهل الفسق :
إن الانغماس في ملذات الدنيا وشهواتها يتطلب مجالسة
أهل الفسق؛ فيرى عدم الإنكار عليهم ؛ حتى لا يتعطل في أمور تجارته كما
يزعم، وربما تطلب الأمر سفرًا إلى بلاد الانحلال لغرض التجارة ؛ ثم ما
يلبث إلا أن يرى أصنافًا من الملاهي والمنكرات فتنطفئ نار الغيرة في قلبه.


7-التحجج بمعرفة الناس للحق واليأس في صلاحهم:
وكم كنا نسمع تلك العبارة
(فلان لا يجهل هذا)،
(فلان لا أظنه يرجع للحق ؛ حتى ولو ولج الجمل في سم الخياط). اكيد هم يعرفون بما سأقول لكن لا يريدون التطبيق اكيد واكيد واكيد!!

8-عدم تصور فضيلة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر:
إن وجود هذا السبب راجع في المقام الأول للجهل حيال
فضل الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، وما يترتب عليه من المصالح
الدنيوية والأخروية. وردءمفاسد كبيرة قد تقع ان لم يوجد من يهني عن المنكر
ويامر بالمعروف

وهذا اللي يحصل في مجمعتاتنا لما مات هذا الواجب
المهم علينا في مجمتعاتنا احيينا المعاصي والمنكرات في المجمتع وتركنا
المجال لتناميها وانتشارها بسكوتنا عنها للاسف!


9-الخوف من الرياء:
والقعود عن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر احتجاجًا
بذلك , إن من فعل هذا لم يسلم , ولم تبرأ ذمته ؛ لأنه وقع فيما فر منه
كما قال القاضي عياض رحمه الله تعالى: (ترك العمل من أجل الناس رياء ,
والعمل من أجل الناس شرك، والإخلاص أن يعافيك الله منهما).



10- المصائب التي تصيب الإنسان:
كالمرض والحاجة، وغير ذلك، وكذا مشاغل الحياة و كم هم
الذين يبدؤون مشوار الدعوة في شبابهم، ثم لا يلبث الصف إلا أن يتناقض
شيئًا فشيئًا حتى يصبح الكثير منهم صرعى على جنبات الطريق ؛ منهم من توسع
في تجارته أو تزوج و انشغل بزوجه وغير ذلك.



11- ترك الاحتساب على فئة معينة من الناس:
لمنزلة دينية أو دنيوية أو قرابة أو صداقة بينهما , وهو في المقابل ينكر على من سواهم. ويترك انكاره لهم


12- استعجال الثمرة:
فنجد كثيراً من الآمرين بالمعروف والناهين عن المنكر
يتعلّقون بتلك الحجة الواهية التي مفادها (إني لا أرى أثرًا لدعوتي)، وهذه
العجلة لها صور في حياة الناس؛ منها:



أ- استعجال نزول العذاب بالمخالفين؛
قال تعالى: ] فَلَا تَعْجَلْ عَلَيْهِمْ إِنَّمَا نَعُدُّ لَهُمْ عَدًّا(84)[سورة مريم .

ب- ترك الدعاء ؛
فعن أبي هريرة قال :قال صلى الله عليه وسلم: [لَا
يَزَالُ يُسْتَجَابُ لِلْعَبْدِ مَا لَمْ يَدْعُ بِإِثْمٍ أَوْ قَطِيعَةِ
رَحِمٍ مَا لَمْ يَسْتَعْجِلْ قِيلَ يَا رَسُولَ اللَّهِ مَا
الِاسْتِعْجَالُ قَالَ يَقُولُ قَدْ دَعَوْتُ وَقَدْ دَعَوْتُ فَلَمْ أَرَ
يَسْتَجِيبُ لِي فَيَسْتَحْسِرُ عِنْدَ ذَلِكَ وَيَدَعُ الدُّعَاءَ] رواه
السبعة ماعدا النسائي.


ج- استعجال النصر دون التمكن من أسبابه.
فحتي تنصر الامه هناك اسباب تمكنها من النصر وهي كثيرة ولسنا في مقام سردها هنا
..

13- ضغط الأهل :
وإلحاحهم على الولد لترك مجال الأمر بالمعروف والنهي
عن المنكر , فييتذرع ذلك الشخص أن طاعة الوالدين واجبة , وقيامه بهذا
الأمر مستحب , والواجب مقدم على السنة , فيتذرع بذلك فيترك الأمر بالمعروف
والنهي عن المنكر.



14- عدم الشعور بالمسؤولية:
واعتقاد أن هذا الأمر مقصور على جهة معينة , فتبدأ
مرحلة اللوم حال رؤية المنكر , ويظن أن ذمته قد برئت بذلك، ولهذا السبب
صور كثيرة جدًا منها:

صورة تتجلي في تخلف بعض الناس عن صلاة الجماعة، فيظن بعض الناس أن هذه مسؤولية إمام المسجد فقط.
ووصورة اخرى تتجلى بالمنكرات التي توجد في بيوتنا التي نسكنها , فالبعض يعتقد أن إزالتها تقع على قيم البيت فقط.


15- وقوع الشخص وإلمامه ببعض المعاصي:
حتى يشعر نفسه بعد ذلك ليس بترك مجال الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر
فحسب؛ بل ربما رأى عدم جواز الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.


16-الفهم الخاطئ لبعض النصوص الشرعية :
فهم بعض الناس فهماً خاطئاً لقوله تعالى: ] يَاأَيُّهَا الَّذِينَ
ءَامَنُوا عَلَيْكُمْ أَنْفُسَكُمْ لَا يَضُرُّكُمْ مَنْ ضَلَّ إِذَا
اهْتَدَيْتُمْ إِلَى اللَّهِ مَرْجِعُكُمْ جَمِيعًا فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا
كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ(105)[ سورة المائدة ، فكثير من الناس يتصور أنه ليس
مسؤولاً عن المنكرات ما دام قد ألزم نفسه بلزام الشرع , وألجمها بلجام
الحق.



17- الحسد:
إن من الشدائد في حياة الدعاة أن يكون الداعية دائرًا
بين مؤمن يحسده , وبين منافق يبغضه , وبين كافر يقتله , وبين شيطان يضله ,
وبين نفسه تنازعه , ولكن مما يؤلم أن يكون الحسد من شخص يسير معه في نفس
الطريق؛ طريق الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وعن هذا الصنف أردت الحديث ,
أليس من العجب أننا نرى في بعض الأماكن أن الدعاة قبل عشر سنوات هم دعاة
اليوم , وليس غيرهم ما السبب؟ قد يكون سوء تدبير وتصرف من أولئك الدعاة ,
ولكنا يجب أن لا نغفل جانب الحسد خاصة وإذا علمنا أن من أسباب الحسد الخوف
من انفراد أحد الدعاة بمقصوده في الدعوة ونجاحه في ذلك.


18- استطالة الطريق
وعدم تصور سنن الله في خلقه وأن العاقبة الحميدة للمتقين.


19- تحقير الذات وقدراتها:
(من أنا؟ هناك من هو أكفأ مني، هناك فلان وفلان)
عبارة نسمعها دائمًا من بعض أهل خير؛ بل ربما كان من طلبة العلم، فيتقادم
به الزمن وهو يتذرع بمثل هذه , وتعظم المصيبة إذا تبين من حاله للناس إنه
من أهل الخير , فيفعل المنكر بحضرته ولا ينكر , فيعتقد أولئك القوم جواز
مثل هذا..



20-الحدة في الطبع وعدم التحمل:
وهذا في الغالب يؤدي بالإنسان إلى اعتزال تلك
الأماكن؛ لأنه لا يستطيع الصبر، نعم اعتزاله أماكن المنكرات أمر مطلوب إذا
كان لا يستطيع شرعًا إنكار المنكر، ولكن الخلل أن يستطيع لو حضر، لكن
لحدة في طبعه لا يحضر , ومرة بعد أخرى يتربى بعد ذلك على عدم الإنكار.


20- الابتعاد عن الرفقة الصالحة:
لا شك أن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر طريق شاق
يحتاج معه الإنسان إلى الجليس الصالح الذي يؤنس له وحشة الطريق؛ يصبّره
إذا ابتلي، ويقوِّمه إذا أخطأ، ويشجعه إذا أصاب، وإن لم يكن كذلك دب إليه
داء الانهزامية عند أول عارض يعرض له.



21- القدوات الانهزامية:
إن الناس ينظرون إلى القدوة.. ينظرون إلى أعماله
وتصرفاته؛ بل وينظرون إلى أهل بيته، ويتأملون تصرفاتهم؛ فعلى القدوة أن
ينتبه إلى مثل ذلك، ولذا كان عمر بن الخطاب رضي الله عنه إذا صعد المنبر ,
فنهى الناس عن شيء جمع أهله فقال: (إني نهيت الناس عن كذا وكذا، وإن
الناس ينظرون إليكم نظر الطير إلى اللحم، وأقسم بالله لا أجد أحدًا فيكم
فعله إلا أضعفت فيه العقوبة).


22- القيام بأدنى درجات الإنكار مع القدرة على ما هو أعلى من ذلك:
فيستخدم الإنسان أدنى درجات الإنكار بالقلب مع
استطاعته الإنكار باليد أو باللسان، فكم من إنسان استخدم الإنكار بالقلب
مع قدرته على غيره، وهكذا كان دأبه ؛ حتى أصبح بعد برهة من الزمن يتمنى
أدنى درجات الإنكار , ولكن هيهات هيهات.


ومما ينبغي التنبيه عليه أن
الداعية قد يكون يستعمل هذه المراتب الثلاث حسب استطاعته وقدرته وحسب
المصلحة، ولكن نتيجة لحسد حاسد أو أذية مؤذي يقتصر بعد ذلك على الإنكار
بالقلب ليبدأ من هذه النقطة مسلسل الهزيمة.



23- الانتقال إلى بعض الأماكن التي تكوّن أكثر انفتاحية:
عهدنا به داعية إلى الله تعالى، يترك ما لا بأس به
حذرًا مما بأس به، ثم ما يلبث إلا أن ينتقل إلى مكان أكثر انفتاحية فيوغل
حينها في المباح إكثارًا منه ؛ ليستجيب بعد ذلك للمكروه ليقع في المحرم
بعد ذلك.

هذه النقاط مهم جدا معرفتها حتى نتجنب الانهزامية والفتور التي قد تصيب الدعاة
حفظكم الله ووفقكم..


| تنويــــــــه هااام جدا|

وددت ان انوه انني حقيقة قبل
انطلاق الدورة كنت قد اعددت 12 جلسة لكن لما ركزت فيها ودققت وجدت ان
بعضها يمكن ان يدمج مع بعض والبعض الاخر مكرر ولكن بطريقة اخرى

فدمجت الجلسات وحذفت المكرر منها
حتى خلصت الى 9 جلسات
وايضا تعلمت من هذه الدورة ان خير الكلام ما قل ودل فحتى تكون دورتنا مركزة اكثر ونتسفيد اكثر
وطول مدتها وكثرة جلساتها قد يشتتنا جميعا ونعيد مالافائدة منه وتقل الفائدة والحصيلة عندنا
لذلك ركزت الجلسات في تسعه
يعني بقي لنا
جلستان بإذن الله تعالى

الجلسات القادمة ستختلف في طريقتها عما سرنا عليه سابقا
حتى نجدد في الطرح قليلا وان شاء الله تؤتي ثمارها
انتظرونا يوم الاحد القادم بإذن الله في مثل هذا الوقت.










[/center]




__________________[/center]









cc=الرحــيـل]
حين يحين الرحيل....
فلن أكون إلا تحت التراب*
فعفوا واصفحوا عن زلّل..
من أختكم وامكم الفقيره إلى الله
ام نبيل



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام علي
نائبة المديره
نائبة المديره


بلد الإقامه : مصر
علم بلادي : عدد المساهمات : 7341
نقاط : 9788
التقييم : 140
تاريخ التسجيل : 24/05/2011
العمر : 34
المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: رد: |هنا نصنع دعاتنا|الجلسة التدريبية السابعه في دورة صناعه داعية|   الأربعاء مايو 30, 2012 5:14 pm



عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

يامرحبا واهلا وسهلا باختنا الغاليه

أم نبيل

جزاكي الله خيراا على الدرس الاكثر من راائع

نبدأ من اليمين .........

بقول اللي استفدته ان شاء الله من الدرس

درس اليوم كان عن السلبيات التي ممكن ان يقع فيها الداعي

وتتلخص في


-ضعف الايمان -عدم ادراك ما تجلبه المعاصي عليه وعلى المجتمع
الاستعجال على حصول نتيجه وتاثير من دعوته للناس
الانعزال عن الناس
-الحياء المزموم ان نستحي ان نخبرهم بالخطأ خشية من ردة فعلهم

-تحقير الذات وقدراتها

-التردد على اماكن فيها معصيه لله اكيد بياثر على النفس ومجالسة اهل الفسق

ويحبب اليها المعصيه
الابتعاد عن الرفقه الصالحه


- عدم ادراكه لاهمية وفضل(الامر بالمعروف والنهي عن المنكر)
في احد الايام نصحت صديقه ولكن ردها كان سئ جداا ...ردت اخرى وقالتلي (انتي مالك سبيها على راحتها تحرجي نفسك ليه
قلتلها لان الرسول صلّ الله عليه وسلم امرنا بالامر بالمعروف والنهي عن المنكر

من السلبيات ايضا تركه لمحاسبة ودعوة من هم مقربون منه

الفهم الخاطئ لبعض النصوص الشرعيه

اجبار الاهل لترك الدعوه
الانكار بالقلب على الرغم من قدرته على ما هو اعلى من ذلك بيده او بلسانه


عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( من رأى منكم منكرا



فليغيره بيده ، فإن لم يستطع فبلسانه ، فإن لم يستطع فبقلبه ، وذلك أضعف الإيمان ) رواه مسلم .


بارك الله فيكي

نلتقي في الجلسه القادمه باذن الله











الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام نبيل
نجمة المنتدى
نجمة المنتدى


بلد الإقامه : مصر
علم بلادي : عدد المساهمات : 14863
نقاط : 21669
التقييم : 186
تاريخ التسجيل : 13/06/2010
العمر : 61
العمل/الترفيه : ربه منزل
المزاج : الحمدلله
جنسيتكِ : مصريه

مُساهمةموضوع: رد: |هنا نصنع دعاتنا|الجلسة التدريبية السابعه في دورة صناعه داعية|   الأربعاء مايو 30, 2012 7:22 pm

ام علي كتب:



عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

يامرحبا واهلا وسهلا باختنا الغاليه

أم نبيل

جزاكي الله خيراا على الدرس الاكثر من راائع

نبدأ من اليمين .........

بقول اللي استفدته ان شاء الله من الدرس

درس اليوم كان عن السلبيات التي ممكن ان يقع فيها الداعي

وتتلخص في


-ضعف الايمان -عدم ادراك ما تجلبه المعاصي عليه وعلى المجتمع
الاستعجال على حصول نتيجه وتاثير من دعوته للناس
الانعزال عن الناس
-الحياء المزموم ان نستحي ان نخبرهم بالخطأ خشية من ردة فعلهم

-تحقير الذات وقدراتها

-التردد على اماكن فيها معصيه لله اكيد بياثر على النفس ومجالسة اهل الفسق

ويحبب اليها المعصيه
الابتعاد عن الرفقه الصالحه


- عدم ادراكه لاهمية وفضل(الامر بالمعروف والنهي عن المنكر)
في احد الايام نصحت صديقه ولكن ردها كان سئ جداا ...ردت اخرى وقالتلي (انتي مالك سبيها على راحتها تحرجي نفسك ليه
قلتلها لان الرسول صلّ الله عليه وسلم امرنا بالامر بالمعروف والنهي عن المنكر

من السلبيات ايضا تركه لمحاسبة ودعوة من هم مقربون منه

الفهم الخاطئ لبعض النصوص الشرعيه

اجبار الاهل لترك الدعوه
الانكار بالقلب على الرغم من قدرته على ما هو اعلى من ذلك بيده او بلسانه


عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( من رأى منكم منكرا



فليغيره بيده ، فإن لم يستطع فبلسانه ، فإن لم يستطع فبقلبه ، وذلك أضعف الإيمان ) رواه مسلم .



بارك الله فيكي

نلتقي في الجلسه القادمه باذن الله



ما شاء الله
غاليتى الداعيه
ام على
بارك الله فكى
وجوزيتى خيرا على ما تقدمه للغير
من مساعات بارك الله فيكى
وعلى روعه مرورمك وتفهمك الرائع للدرس
تقبل الله منا ومنكن صالح الاعمال
انتظرونى الدرس القادم وان شاء الله الدرس الاخير









cc=الرحــيـل]
حين يحين الرحيل....
فلن أكون إلا تحت التراب*
فعفوا واصفحوا عن زلّل..
من أختكم وامكم الفقيره إلى الله
ام نبيل



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شامخه بديني
نائبة المديره
نائبة المديره


بلد الإقامه : في دنيا فاااااااانية
علم بلادي : عدد المساهمات : 7919
نقاط : 9610
التقييم : 160
تاريخ التسجيل : 27/04/2010
العمل/الترفيه : نائبه المديره أن اصبت فمن عند الله وأن أخطأت فـ من نفسي والشيطان
المزاج : ربي لك الحمد على نعمك

مُساهمةموضوع: رد: |هنا نصنع دعاتنا|الجلسة التدريبية السابعه في دورة صناعه داعية|   الخميس مايو 31, 2012 8:03 pm

من اهم الاخطاء التي قد يقع فيها الداعي

******
الحسد وعدم مخالطه الناس وان يكون ضعيف الايمان بالله ولايجود لديه علم ينصح به


*******
وان ييتردد في اماكن العبث والههو وهذا خطا

***********
و


الفهم الخاطئ لبعض النصوص الشرعية :
فهم بعض الناس فهماً خاطئاً لقوله تعالى: ] يَاأَيُّهَا الَّذِينَ
ءَامَنُوا عَلَيْكُمْ أَنْفُسَكُمْ لَا يَضُرُّكُمْ مَنْ ضَلَّ إِذَا
اهْتَدَيْتُمْ إِلَى اللَّهِ مَرْجِعُكُمْ جَمِيعًا فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا
كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ(105)[ سورة المائدة ، فكثير من الناس يتصور أنه ليس
مسؤولاً عن المنكرات ما دام قد ألزم نفسه بلزام الشرع , وألجمها بلجام
الحق.

وهنا لدي فيديوا اود ان تروه معي لاني استفدت منه كثيرا




***************


الابتعاد عن الرفقه الصالحه ومجالسه اهل السواء

*******************************


‎موضوع قيّم ومبارك

‎نسأل الله أن ينفعنا بهذا الطرح المميّز

‎بارك الله فيك


ننتظر الجلسه التاليه














سبحان الله والحمدلله ولا اله الا الله والله اكبر  

 اللهم صل وسلم على نبينا محمد
 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أميرة الورد
مشرفة قسم
مشرفة قسم


بلد الإقامه : عمان
علم بلادي : عدد المساهمات : 2654
نقاط : 4080
التقييم : 62
تاريخ التسجيل : 06/11/2011
المزاج : ✿احساس الورد✿

مُساهمةموضوع: رد: |هنا نصنع دعاتنا|الجلسة التدريبية السابعه في دورة صناعه داعية|   الثلاثاء يونيو 05, 2012 10:12 am


من الاخطاء التي قد يقع فيها الداعية
*ضعف الايمان بالله عزوجل
تحقير الذات والوقوع فالمعاصي *
*عدم ادراكه للامر بالمعروف والنهي عن المنكر
وعلى الداعية ان يتجنب الوقوع في تلك الاخطاء اترك قلبك بعيدا .كثير مايخطأ القلب وكثير مايكون قاسي العقل .. لايوجد أجمل من شرع الله


واسمحي لي امي الغالية باضافة بعض النقاط (المنقوووولة) لعلها تكون مفيدة

يوجد بعض الاخطاء التى يقع فيها الداعى
هى تعد من المحذورات اثناء الحديث حتى تكون قوى باسلوبك


اولا
عدم التعميم فى الكلام
التعميم يظهر عدم دقه المتحدث و ذلك يؤثر على المتلقى

تانيا
النقض فى الكلام
لا تؤكد شيئ بشده و تضع فى نصف الجمله لاكن
يعنى مثلا
آية الرحمن ماشاء الله اخلاق و ادب و لكن ,,,,,,,,,,,,,,,,
كلمه و لكن هنا تضعف ما اكدته من قبل

تالتا
المبالغه
لا تتجعل المبالغه دائما هى اسلوبك فى الحوار لكى لا يتاخد عنك
فكر انك من من يهول الامور و يضخمها فكن معتدلا فى حديثك

رابعا
لا تسيطر بفكرك و لا كن سيطر باسلوبك
ليس من الشرط اقتناعى بفكره معينه ان افرضها على المتلقى
و لاكن اذا اردت الاقناع فاعرض الفكره و اعرض الافكار الاخرى
و جمل فى الفكره الصح و لاكن باسلوب غير واضح مع اهتمامك بمعرفه راى المتلقى
هذا يجلك له شخص مالوف و من المؤكد ان يقتنع بدعوتك ان كانت بالخير ان شاء الله

خامسا
لا تكون متسرع
لا تكون متسرع فى حكمك حتى لا تخطا
و حتى لا يؤخد عنك فكره انك اهوج و كتير الخطا


سادسا
احذف من قاموسك عده كلمات
افترض- من المحتمل-اعتقد-ربما
كل هذه الكلمات تشكك فى قدرتك و تضعف من اسلوبك كداعى


سابعا
من الجميل ان تقوم بتانيب نفسك و عقابها امام الاخرين
و ذلك يدل على انك صاحب قيم و مبادئ
لا تخجل ان تلوم نفسك امام الحاضرين
(هنا لم اقصد التصنع او التمثيل)

ثامنا
لا تكن امعه
عزيزى الداعى لا تميل لاهواء الاخرين كى تكسبهم
و لاكن خد ما تريد و اكسب ودهم باسلوبك الطيب
و زوقك فى الحديث

اخيرا
المفروض كنت اضعها اول نقطه
ولاكن فى الاخر افضل كى لا تنسى
اخى الداعى راعى الله فيما تقول
انت الامل الوحيد لبناء جيل قوى













الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام نبيل
نجمة المنتدى
نجمة المنتدى


بلد الإقامه : مصر
علم بلادي : عدد المساهمات : 14863
نقاط : 21669
التقييم : 186
تاريخ التسجيل : 13/06/2010
العمر : 61
العمل/الترفيه : ربه منزل
المزاج : الحمدلله
جنسيتكِ : مصريه

مُساهمةموضوع: رد: |هنا نصنع دعاتنا|الجلسة التدريبية السابعه في دورة صناعه داعية|   الخميس يونيو 07, 2012 1:18 pm

شامخه بديني كتب:

من اهم الاخطاء التي قد يقع فيها الداعي

******
الحسد وعدم مخالطه الناس وان يكون ضعيف الايمان بالله ولايجود لديه علم ينصح به


*******
وان ييتردد في اماكن العبث والههو وهذا خطا

***********
و


الفهم الخاطئ لبعض النصوص الشرعية :
فهم بعض الناس فهماً خاطئاً لقوله تعالى: ] يَاأَيُّهَا الَّذِينَ
ءَامَنُوا عَلَيْكُمْ أَنْفُسَكُمْ لَا يَضُرُّكُمْ مَنْ ضَلَّ إِذَا
اهْتَدَيْتُمْ إِلَى اللَّهِ مَرْجِعُكُمْ جَمِيعًا فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا
كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ(105)[ سورة المائدة ، فكثير من الناس يتصور أنه ليس
مسؤولاً عن المنكرات ما دام قد ألزم نفسه بلزام الشرع , وألجمها بلجام
الحق.

وهنا لدي فيديوا اود ان تروه معي لاني استفدت منه كثيرا




***************


الابتعاد عن الرفقه الصالحه ومجالسه اهل السواء

*******************************


‎موضوع قيّم ومبارك

‎نسأل الله أن ينفعنا بهذا الطرح المميّز

‎بارك الله فيك


ننتظر الجلسه التاليه







ما شاء الله
غاليتى شامخه بدينى
انار الله صدرك وانا الله لكى طريقا الى الجنه
فيديو جميل ورائع ومبسط
تسلمى حبيتى على المشاركه الرائعه مثلك
بوركتى بحفظ الرحمن









cc=الرحــيـل]
حين يحين الرحيل....
فلن أكون إلا تحت التراب*
فعفوا واصفحوا عن زلّل..
من أختكم وامكم الفقيره إلى الله
ام نبيل



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام نبيل
نجمة المنتدى
نجمة المنتدى


بلد الإقامه : مصر
علم بلادي : عدد المساهمات : 14863
نقاط : 21669
التقييم : 186
تاريخ التسجيل : 13/06/2010
العمر : 61
العمل/الترفيه : ربه منزل
المزاج : الحمدلله
جنسيتكِ : مصريه

مُساهمةموضوع: رد: |هنا نصنع دعاتنا|الجلسة التدريبية السابعه في دورة صناعه داعية|   الخميس يونيو 07, 2012 1:21 pm

أميرة الورد كتب:


من الاخطاء التي قد يقع فيها الداعية
*ضعف الايمان بالله عزوجل
تحقير الذات والوقوع فالمعاصي *
*عدم ادراكه للامر بالمعروف والنهي عن المنكر
وعلى الداعية ان يتجنب الوقوع في تلك الاخطاء اترك قلبك بعيدا .كثير مايخطأ القلب وكثير مايكون قاسي العقل .. لايوجد أجمل من شرع الله


واسمحي لي امي الغالية باضافة بعض النقاط (المنقوووولة) لعلها تكون مفيدة

يوجد بعض الاخطاء التى يقع فيها الداعى
هى تعد من المحذورات اثناء الحديث حتى تكون قوى باسلوبك


اولا
عدم التعميم فى الكلام
التعميم يظهر عدم دقه المتحدث و ذلك يؤثر على المتلقى

تانيا
النقض فى الكلام
لا تؤكد شيئ بشده و تضع فى نصف الجمله لاكن
يعنى مثلا
آية الرحمن ماشاء الله اخلاق و ادب و لكن ,,,,,,,,,,,,,,,,
كلمه و لكن هنا تضعف ما اكدته من قبل

تالتا
المبالغه
لا تتجعل المبالغه دائما هى اسلوبك فى الحوار لكى لا يتاخد عنك
فكر انك من من يهول الامور و يضخمها فكن معتدلا فى حديثك

رابعا
لا تسيطر بفكرك و لا كن سيطر باسلوبك
ليس من الشرط اقتناعى بفكره معينه ان افرضها على المتلقى
و لاكن اذا اردت الاقناع فاعرض الفكره و اعرض الافكار الاخرى
و جمل فى الفكره الصح و لاكن باسلوب غير واضح مع اهتمامك بمعرفه راى المتلقى
هذا يجلك له شخص مالوف و من المؤكد ان يقتنع بدعوتك ان كانت بالخير ان شاء الله

خامسا
لا تكون متسرع
لا تكون متسرع فى حكمك حتى لا تخطا
و حتى لا يؤخد عنك فكره انك اهوج و كتير الخطا



سادسا
احذف من قاموسك عده كلمات
افترض- من المحتمل-اعتقد-ربما
كل هذه الكلمات تشكك فى قدرتك و تضعف من اسلوبك كداعى


سابعا
من الجميل ان تقوم بتانيب نفسك و عقابها امام الاخرين
و ذلك يدل على انك صاحب قيم و مبادئ
لا تخجل ان تلوم نفسك امام الحاضرين
(هنا لم اقصد التصنع او التمثيل)

ثامنا
لا تكن امعه
عزيزى الداعى لا تميل لاهواء الاخرين كى تكسبهم
و لاكن خد ما تريد و اكسب ودهم باسلوبك الطيب
و زوقك فى الحديث

اخيرا
المفروض كنت اضعها اول نقطه
ولاكن فى الاخر افضل كى لا تنسى
اخى الداعى راعى الله فيما تقول
انت الامل الوحيد لبناء جيل قوى





ما شاء الله
ابنتى العزيزة
اميرة الورد
شرح الله صدرك
وانار الله لكى طريقا للجنه
سلمت يمينك
بوركتى بحفظ الرحمن









cc=الرحــيـل]
حين يحين الرحيل....
فلن أكون إلا تحت التراب*
فعفوا واصفحوا عن زلّل..
من أختكم وامكم الفقيره إلى الله
ام نبيل



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
|هنا نصنع دعاتنا|الجلسة التدريبية السابعه في دورة صناعه داعية|
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: **المنتديـات الدينيــه** :: إسلامي عام-
انتقل الى:  
Place holder for NS4 only