معلوماتنا تفيد أنكِ غير منضمه لأسرتنا المتواضعه

سجلي معنا ولن تندمي أبداً بإذن الله



 
الرئيسيةس .و .جبحـثدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 التوكل والتواكل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ام نبيل
نجمة المنتدى
نجمة المنتدى


بلد الإقامه : مصر
علم بلادي : عدد المساهمات : 14863
نقاط : 21669
التقييم : 186
تاريخ التسجيل : 13/06/2010
العمر : 61
العمل/الترفيه : ربه منزل
المزاج : الحمدلله
جنسيتكِ : مصريه

مُساهمةموضوع: التوكل والتواكل   الخميس مارس 17, 2011 4:49 pm



" بسم الله الرحمن الرحيم "




" الفرق بين [b]التوكل
والتواكل "

[/b]


قال عز
وجل: {فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ }آل عمران : 159.


إن من كمال الإيمان بالله أن يسلم المؤمن أمره لله سبحانه ، ويتوكل عليه في كل شأن من شئونه
.
ولقد أثنى الله سبحانه على المتوكلين فقال: { إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ
اللّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ
وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ
إِيمَاناً وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُون }الأنفال : 2
وجعل الله سبحانه التوكلعليه ،دليلاً على الإيمان به فقال سبحانه : {وَعَلَى اللّهِ فَتَوَكَّلُواْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِين }
المائدة: 23.
وقال سبحانه
: {وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ }]التوبة : 51 [


والتوكل هو قطع علائق القلب بغير الله سبحانه
.
قال الإمام أحمد رحمه الله: التوكل: هو تفويض الأمر إلى الله جل ثناؤه، والثقة به وحده
.
وقال سعيد بن جبير :التوكل على الله عز وجل جماع الإيمان
.
ولا شك أن المؤمن حينما يتوكل على ربه ويفوض الأمر إليه يشعر بأنه يأوي إلى ركن شديد ، فلا يخشى أحداً ،
ولا يخاف أحداً من
خلق الله. قال تعالى: { الَّذِينَ قَالَلَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُواْ لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ
إِيمَاناً وَقَالُواْ
حَسْبُنَا اللّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
فَانقَلَبُواْ بِنِعْمَةٍ مِّنَ اللّهِ وَفَضْلٍ لَّمْ يَمْسَسْهُمْ سُوءٌ وَاتَّبَعُواْ رِضْوَانَ اللّهِ وَاللّهُ ذُو فَضْلٍ عَظِيمٍ}آل عمران: 173، 174.

وكان من هدى النبي صلي الله عليه وسلم
قوله: " إذا أخذت مضجعك فتوضأ وضوءك للصلاة ثم اضطجع على شقك الأيمن ثم قل :
" اللهم
أســـلمت نفسي إليك، وفوضت أمري إليك ، ووجهت وجهي إليك ، وألجأت ظهري إليك لا ملجأ ،
ولا منجي منك إلا إليك ،
آمنت بكتابك الذي أنزلت ، وبنبيك الذي أرسلت .. فإن مت مت على
الفطرة . (رواه البخاري ومسلم)


وها هو مؤمن آل فرعون حينما قال
: {وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ}.

فكان الجزاء كما قال تعالى : {فَوَقَاهُ اللَّهُ سَيِّئَاتِ مَا مَكَرُوا وَحَاقَ بِآلِ فِرْعَوْنَ سُوءُ الْعَذَابِ}غافر: 44 ، 45.



لا تدبـــر لك أمـراً *** فأولوا التدبير هلكى
سلم الأمر تجدنا *** نحـن أولى بك منكا

وسئل يحيى بن معاذ: متى يكون الرجل متوكلاً ؟

قال: إذا رضي بالله وكيلاً.


علينا أن نوقن أن المؤمن إذا التجأ إلى الله بصدق وتضرع وإخلاص كان الله عز وجل منه قريباً مجيباً قال تعالى
: {وَمَن يَتَوَكَّلْ عَلَى
اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ
جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْراً }الطلاق: 3.
وفي صحيح البخاري عن ابن عباس رضي الله عنهما قال
:
حسبنا الله ونعم الوكيل قالها إبراهيم عليه السلام حين ألقي في النار وقالها محمد (صلي الله عليه وسلم) حين قالوا له:
{الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُواْ لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَاناً وَقَالُواْحَسْبُنَا اللّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيل } ُآل عمران: 173
.
فانظر أخي المسلمإلى عاقبة أمرهما: تجد أن الله عز وجل قال في حق إبراهيم عليه الســـلام
: { قُلْنَا يَا نَارُ كُونِي بَرْداً وَسَلَاماًعَلَى إِبْرَاهِيم } الأنبياء: 69
.
وقال في حق النبي وأصحابه :
{فَانقَلَبُواْ بِنِعْمَةٍ مِّنَ اللّهِ وَفَضْلٍ لَّمْ يَمْسَسْهُمْ سُوءٌ وَاتَّبَعُواْ رِضْوَانَ اللّهِ وَاللّهُ ذُوفَضْلٍ عَظِيم ٍ}آل عمران: 174.


إن التوكلعلى الله سبب من الأسباب التي تستجلب الرزق
.
فعن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال : " قال رسول الله صلي الله عليه وسلم : " لو أنكم توكلون على الله
حق توكله
لرزقكم كما يرزق الطير تغدوا خماصاً وتعود بطانا"
(رواه أحمد والترمذي )

ولذلك كان الســلف الصالح يشعرون بالرضى والاطمئنان ، لأنهم وكلواأمورهم لله سبحانه وتعالى
قال عامر بن قيس رحمه الله : ثلاث آيات من كتاب الله عز وجل اكتفيت بهن عن جميع الخلائق ..
الآية الأولى – قوله تعالى
: {وَإِن يَمْسَسْكَ اللّهُ بِضُرٍّ فَلاَ كَاشِفَ لَهُ إِلاَّ هُوَ وَإِن يُرِدْكَ بِخَيْرٍ فَلاَ رَآدَّ لِفَضْلِهِ}يونس107
الآية الثانية: قوله تعالى: {مَايَفْتَحِ اللَّهُ لِلنَّاسِ مِن رَّحْمَةٍ فَلَا مُمْسِكَ لَهَا وَمَا يُمْسِكْ فَلَا مُرْسِلَ لَهُ مِن بَعْدِهِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ }فاطر: 2
.
الآية الثالثة : قوله تعالى :{ وَمَا مِن دَآبَّةٍ فِي الأَرْضِ إِلاَّ عَلَى اللّهِ رِزْقُهَا وَيَعْلَمُ مُسْتَقَرَّهَا وَمُسْتَوْدَعَهَا كُلٌّ فِي كِتَابٍ مُّبِينٍ }هود: 6


قيل لحاتم الأصم: ما سر زهدك في الدنيا ؟ فقال:


علمت أن رزقي لا يأكله غيري فلست أهتم به .
وعلمت أن عملي لا يعمله غيري فاشتغلت به
.
وعلمت أن الموت يأتينا بغتة فاستعددت له
.
وعلمت أن الله مطلع علي فاستحييت منه.


كما علينا أن نعرف أن هناك فرقاَ بين التوكلوالتواكل. فالتوكل هو الأخذ بالأسباب والاجتهاد فيها ثم تفويض الأمر لله بعد ذلك ،
أما التواكل فهو ترك الأخذ بالأسباب وإهمالها بدعوى
التوكلعلى الله وقد أخطأ كثيرون حينما تركوا الأخذ بالأسباب
وعولواعجزهم على
التوكلوتذرعوا به فضيعوا الحقوق والواجبات لأنفسهم وعيالهم، والنبي صلى الله عيه وسلم يقول :
"كفى بالمرء إثماً أن يضيع من يقوت"
(رواه أبو داود )


وقد حثنا النبي صلي الله عليه وسلم على الأخذ بالأسباب ، يدل على ذلك ما رواه الترمذي وغيره عن أنس رضي الله عنه قال :
"قال رجل يا رسول الله: أأعقلها وأتوكل أو أطلقها وأتوكل ؟ فقال النبي صلي الله عليه وسلم : " أعقلها وتوكل "

وروي أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه لقي ناساً من أرض اليمن تركوا العمل بالأسباب فقال لهم من أنتم ؟ قالوا: نحن المتوكلون. قال: بل أنتم ؟ المتّكلون ، إنما المتوكل من يلقي حبة في الأرض ويتوكل على الله عز وجل.



وكان عمر رضي الله عنه يقول: يا معشر القراء ارفعوا رؤوسكم ما أوضح الطريق ، فاستبقوا الخيرات ، ولا تكونوا كلاً على المسلمين " أي اسعوا في طلب الرزق ولا تمدوا أيديكم إلى أحد
".

وعن ابن عباس رضي الله عنهما قال : كان أهل اليمن يحجون ولا يتزودون ويقولون: نحن المتوكلون ، فأنزل الله قوله تعالى
: { وَتَزَوَّدُواْ فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَى وَاتَّقُونِ يَا أُوْلِي الأَلْبَابِ }البقرة : 197.

فلايجوز للمسلم أن يترك الأخذ بالأسباب بدعوى
التوكلعلى الله
.









cc=الرحــيـل]
حين يحين الرحيل....
فلن أكون إلا تحت التراب*
فعفوا واصفحوا عن زلّل..
من أختكم وامكم الفقيره إلى الله
ام نبيل



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام ملك
عضوه vib
عضوه vib


بلد الإقامه : مصر
علم بلادي : عدد المساهمات : 3437
نقاط : 4719
التقييم : 54
تاريخ التسجيل : 25/06/2010
العمر : 36
العمل/الترفيه : ربة منزل
المزاج : اللهم لك الحمد

مُساهمةموضوع: رد: التوكل والتواكل   الخميس مارس 17, 2011 10:56 pm

جزاك الله خيرا امى الغالية

اللهم اجعلنا من عبادك متوكلين علي حق توكل

جعل الله ما قدمتى لنا امى فى ميزان حسناتك

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجوهرةالمكنونة
إداريه سابقه


بلد الإقامه : السعوديه
علم بلادي : عدد المساهمات : 16547
نقاط : 21019
التقييم : 121
تاريخ التسجيل : 06/08/2010
العمل/الترفيه : ربة بيت
المزاج : اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك
جنسيتكِ : سعوديه

مُساهمةموضوع: رد: التوكل والتواكل   الجمعة مارس 18, 2011 9:40 am

دائما متألقة مع خالص الشكر والتقدير
ام نبيل
دمتي بود ومحبة











[center]
[center]





[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
التوكل والتواكل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: **المنتديـات الدينيــه** :: إسلامي عام-
انتقل الى:  
Place holder for NS4 only